التيار الإصلاحي في حركة فتح يثمن دور "مصر العروبة" الداعم للقضية الفلسطينية بمختلف مراحل الصراع
24/06/2018 [ 08:17 ]
الإضافة بتاريخ:
التيار الإصلاحي في حركة فتح يثمن دور "مصر العروبة" الداعم للقضية الفلسطينية بمختلف مراحل الصراع

الكرامة برس- وكالات- ثمن تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة "فتح"، أمس السبت، موقف جمهورية مصر العربية، وذلك بعد صدور بيان الرئاسة المصرية ، بعد لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي بمبعوثي الإدارة الأمريكية لبحث القضية الفلسطينية، والذي أكدت فيه مصر على أن الحل العادل والشامل ينطلق من إقامة الدولة الفلسطينية على حدود العام 1967 بعاصمتها القدس الشرقية، وفقًا لقرارات الأمم المتحدة بهذا الخصوص، وكررت فيه تأكيدها على التزام مصر بدعم جهود تحقيق المصالحة الفلسطينية، وتخفيف الأعباء عن الأشقاء في فلسطين، وتحديداً في قطاع غزة.

وأوضح التيار في بيان له: "إذ يشيد تيار الاصلاح في حركة فتح بهذه المواقف القومية لجمهورية مصر العربية، فإنه يستذكر مواقف مصر ومعها الأشقاء في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والمملكة الأردنية الهاشمية، في دعم قضايا أمتنا، وعلى رأسها القضية الفلسطينية، وحرص مصر والأشقاء العرب على إتمام المصالحة والدفع قدماً من أجل استعادة قضية العرب الأولى لمكانتها على أجندة العالم".

وقال: "ينظر تيار الاصلاح الديمقراطي إلى هذه المواقف المشرِّفة، على أنها امتداد للموقف الشعبي الفلسطيني، في الداخل والخارج، الذي يرفض المساومة على حقوقه، ويأبى الاذعان لمحاولات تركيعه وكسر ارادته، وتحويل قضيته من حقوقٍ سياسيةٍ غير قابلةٍ للتصرف، إلى مجرد مسألة إنسانية تتطلب تدخلاتٍ إغاثية".

وختم البيان: "يرى تيار الاصلاح الديمقراطي أن المواقف التي سمعها المبعوثين الأميركيين خلال الجولة الأخيرة في المنطقة العربية، أن قادة أمتنا لم ولن يتخلّوا عن مواقفهم الثابتة في مساندة الشعب الفلسطيني، وأن صفقة الأميركان للتسوية لن تمر عربياً وفلسطينياً إلا إذا أخذت بعين الاعتبار الثوابت التي لا يمكن التنازل عنها، وأولها الإقرار بحق شعبنا في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على حدود الرابع من يونيو عام 1967".

س.ي

التعليقات
عدد التعليقات: 0
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
حديث الكرامة
فيديو جرائم حماس
فيديو الكرامة
استطلاع
هل ستذهب حماس بإتجاه الإستمرار في التصعيد يوم الجمعة القادم في ضوء التصعيد الإسرائيلي ؟
نعم
لا
انتهت فترة التصويت