النائب طمليه: تقليص كمية المياه عن الأسرى إستحداث غير مسبوق لإجرام الاحتلال
02/08/2018 [ 17:22 ]
الإضافة بتاريخ:
النائب طمليه: تقليص كمية المياه عن الأسرى إستحداث غير مسبوق لإجرام الاحتلال

الكرامة برس- وكالات- استهجن "جهاد طمليه" عضو المجلس التشريعي الفلسطيني، تخطيط الحكومة الإسرائيلية لتقليص كمية المياه المقدمة للأسرى الفلسطينيين والأسيرات داخل أسرهم، معتبراً ذلك ضرباً من ضروب الابتكار الإرهابي الذي ترعاه وتخطط له دولة الاحتلال الإسرائيلي، بحجة أنهم يستهلكون المياه بنسبة تبلغ 50% أكثر من السجناء الجنائيين بهدف إلحاق الضرر بإسرائيل، وهو ما وصفه وزاء إسرائيليون بأنه شكلاً من أشكال الإرهاب، أو (إرهاب الماء).

وهو إدعاء لفقته مصلحة المعتقلات الإسرائيلية ضد الأسرى؛ لأنهم يمضون في غرفهم وقتاً أكثر من السجناء الجنائيين، وهذا يتسبب بزيادة استهلاكهم الفظ للمياه، ويتركون الصنابير مفتوحة عمداً.

وأنذرت بأنها ستتخذ إجراءات فورية لمواجهة هذا التبذير والحد من الاستهلاك في غرف الأسرى الفلسطينيين، ومن إجراءاتها المتوقعة الفصل بين مواسير مياه الاستحمام ومياه الصرف للتحكم بها وتقليص ساعات التغسيل، ومن ثم اتمتة خطوط المياه وبيعها بوساطة كروت تعبئة مسبقة مثلما هو عليه الحال في السجون الأمريكية.

إلى ذلك، اعتبر "طمليه" تصريحات المسؤولين الإسرائيليين حول هذا الأمر، شكلاً من أشكال الانحطاط الإخلاقي، الذي يستكثر على الأسرى اعتنائهم بأنفسهم وتنظيف ثيابهم، الأمر الذي لا يحظى باهتمام السجناء الجنائيين اليهود، وهو ما يفترض أن يكافأ عليه الأسرى، لأنهم يدرءون مخاطر الأوبئة والأمراض التي من الممكن أن تفتك بهم، في ضوء الإهمال الطبي الشديد والمتعمد.

س.ي

التعليقات
عدد التعليقات: 0
هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
فيديو جرائم حماس
فيديو الكرامة
استطلاع
هل ستذهب حماس بإتجاه الإستمرار في التصعيد يوم الجمعة القادم في ضوء التصعيد الإسرائيلي ؟
نعم
لا
انتهت فترة التصويت