تطبيق الكرامة برس
الاخبار العاجلة
جديد الأخبار
آخر الأخبار
مواضيع مميزة
الكرامة برس - رام الله - تعهد مستثمرون فلسطينيون بتوفير 100 مليون دولار أمريكي لاستثمارها بالسوق المحلية الفلسطينية. وأبدى اقتصاديون ورجال أعمال فلسطينيون اليوم الاثنين، تفاؤلهم بنتائج مؤتمر الاستثمار الجاري حالياً في مدينة رام الله، وسط تعهدات من المستثمرين بتوفير مبلغ 100 مليون دولار أمريكي كحد أدنى. وقال رجل الأعمال الفلسطيني محمد زكارنة، إن اختلافاً كبيراً بين توجهات المؤتمر الحالي ومؤتمرات 2008 و 2010 الاستثمارية، من حيث نية الحضور تقديم أموال لاستثمارها في قطاعات اقتصادية حيوية في الأراضي الفلسطينية (الضفة الغربية وقطاع غزة). وأضاف زكارنة لصحيفة القدس المحلية "أن رجال الأعمال لديهم قناعة بأن الوضع الاقتصادي الفلسطيني لا يحله إلا الفلسطينيون، لأنها مجدية اقتصادياً من ناحية وتخلق اقتصادا مقاوما من جهة أخرى". واعتبر مراقب الشركات في وزارة الاقتصاد الوطني حاتم سرحان، أن مؤتمر العام الجاري، مختلف، لأنه يحدد ما هو مطلوب من كل مستثمر فلسطيني سواء من قبل فلسطينيي الداخل أو فلسطينيي الشتات. وأضاف أن قانون تشجيع الاستثمار الفلسطيني الحالي بعد التعديل، هو قانون جاذب، ومن أفضل القوانين في المنطقة، مشيراً إلى أن الحكومة جاهزة للتشارك مع القطاع الخاص لتعديل القوانين الأخرى لما فيه المصلحة العامة، وخاصة قانون ضريبة الدخل. ويرى رئيس المجلس الاقتصادي الفلسطيني للتنمية والإعمار "بكدار"، محمد اشتيه، أن مؤتمر الاستثمار الحالي، لا يفرق بين الضفة الغربية وقطاع غزة، "كما أن الضفة بحاجة إلى مشاريع جديدة، فإن غزة أيضاً بحاجة أكبر لها، لكن المهم في الوقت الحالي هو رفع الحصار عن القطاع". وأشار إلى أن القيادة الفلسطينية تفرق بين الخصومة الحالية مع حماس، وبين الاحتياجات الأساسية للغزيين، "نريد أن ننهض باقتصاد قطاع غزة، لكن في البداية يجب التنفيذ الفعلي لإعادة إعمار غزة". وشدد رئيس المؤتمر ورجل الأعمال فاروق الشامي، أن رجل الأعمال الفلسطيني أولى بضخ أمواله في سوق واعد، كالسوق الفلسطيني، "بل إن المستثمر الفلسطيني أولى بجني أرباح استثماراته في السوق المحلية". وأضاف "نحن هنا للاستثمار، ولدينا هدف واحد وهو النهوض بالاقتصاد المحلي، وبناء رافعة اقتصادية مستقلة عن أية تبعية إسرائيلية، نحن نعرف ما يجب أن نقوم به، وأعتقد أن ذلك هو ما يميزنا عن مؤتمرات الاستثمار السابقة التي عقدت لأجل فلسطين".
6
5
4
3
2
1
جرائم إخوانية
الكرامة برس - وكالات - تلقت جماعة الإخوان المسلمين ضربات موجعة فى الملف الإعلامى، فبعدما حدث تقارب بين كل من دولتى مصر وقطر، غيرت قناة "الجزيرة مباشر مصر" التى كانت المنبر الأقوى للإخوان من سياستها نسبيًا نجد أن جماعة الإخوان الإرهابية تلقت ضربة قاصمة. وبعدما غيرت قناة "الجزيرة مباشر مصر" سياستها التحريرية نسبيًا، كان هناك عدد كبير من القنوات تراجعت عن دعمها لرؤية الإخوان، بينما هناك قنوات أغلقت تماما، وقنوات أفلست وعلى سبيل المثال قناة "الشرق" التى تبث من تركيا، وتحايلت على العودة للبث بعمل اكتتاب عام دعت فيه شراء أسهم فى المحطة من أجل العودة للبث. غلق "رابعة" وإنذار "مكملين" وآخر الضربات التى تلقتها جماعة الإخوان فى الملف الإعلامى، غلق قناة "رابعة" الداعمة للجماعة من قبل إدارة القمر الصناعى "نورسات"، فيما أنذر القمر الصناعى "يوتل سات" إنذارا لقناة مكملين بسبب ما تبثه من تحريض، وتوقع خبراء فى وسائل الإعلام غلق جميع القنوات الموالية للإخوان حال استمرارها فى سياستها التحريرية. وأعلنت مواقع تابعة للإخوان، على لسان عدد من أنصار الجماعة، أن إدارة القمر الصناعى "يوتل سات" وجهت إنذارا إلى قناة مكملين الإخوانية التى تبث من تركيا، بإمكانية الغلق على غرار قناة رابعة الإخوانية، حال استمرارها فى بث نفس المضامين التى تعرضها منذ تدشين القناة. الخلاف بين إخوان مصر والتنظيم الدولى وبدوره، أكد أحمد بان الباحث فى شئون حركات التيار الإسلامى، أن تراجع إعلام جماعة الإخوان يعود لوجود أزمة بين إخوان مصر وبين التنظيم الدولى للجماعة، مضيفًا: "الأزمة ليست فى الملف الإعلامى للإخوان، ولكن بعد خروج وانطلاق دعوات لإجراء مراجعات من التنظيم الدولى، لتقييم الموقف تهدد التيار القطبى داخل الإخوان الذى حاول إحباط هذه الدعوات". وقال "بان": "جماعة الإخوان فى مصر شكلت المكتب الإدارى فى الخارج وهو مشكل من مصريين فقط، وهذا المكتب يعتبر فصلا صريحا من إخوان مصر عن التنظيم الدولى، ويعتبر هذا إجراء ناعم لإنهاء الصلة بين التنظيم الدولى وبين إخوان مصر"، مشيرا إلى أن المواقف المتباينة بين إخوان مصر وبين التنظيم الدولى انعكست على ملف الإخوان. غلق القنوات ضربة قاصمة للإخوان وأكد أن غلق قنوات جماعة الإخوان سوف يثير بلبلة داخل صفوف الإخوان، مشيرا إلى أن غلق قنوات تابعة لجماعة الإخوان أو موالية لها تعتبر ضربات موجعة للإخوان، كما أكد "بان" أن جماعة الإخوان لن تعود إلى ما كانت عليه من قبل. توقعات بغلق جميع القنوات وأكد الدكتور ياسر عبد العزيز الخبير الإعلامى، أن جميع قنوات الإخوان مهددة بالغلق بعد بيان المجلس الإعلامى للشئون السمعية والبصرية فى فرنسا، الذى يؤكد أن السلطات الفرنسية تجاوبت سريعًا مع الشكوى التى تقدمت بها ضد قنوات الإخوان فى شهر فبراير الماضى. وأضاف عبد العزيز لـ"اليوم السابع" أن جميع مضامين الإخوان تخالف الأكواد المهنية التى ترسيها مبادئ القمر الصناعى الفرنسى فيما يتعلق بالمحتوى الذى يبث عبر هذا القمر الصناعى، موضحا أن إدارة القمر الصناعى كشفت كذب قنوات الجماعة الذين ادعوا أن القناة أغلقت دون سابق إنذار، متوقعا وقف منصات التحريض التى تبث فى تركيا أو تغيير خطابها الإعلامى.
فيديو جرائم حماس
فيديو الكرامة
استطلاع
هل تعتقد أن حركة حماس ستقوم باعلان إدارة لها في غزة وتأسيس فكرة دويلة
نعم
لا
ينتهي التصويت بتاريخ
15/05/2015