جديد الأخبار
عين الحدث
مواضيع مميزة
الكرامة برس - القاهرة - بعد الجدل الذي شهدته الساحة الإعلامية والثقافية في مصر حول أسباب إغلاق "مقهى الفلكي" في القاهرة، ووصف البعض له بأنه "مقهى الملحدين" خرج محافظ العاصمة المصرية ليؤكد بأن الإغلاق جاء بسبب مخالفات، وليس بسبب ارتياد من يوصفون بـ"الملحدين" له. وقال جلال مصطفى سعيد، محافظ القاهرة، إن المقهى الكائن بالعقار رقم 61 شارع الفلكي، والذي قامت المحافظة بإغلاقه، جاء ضمن "حملة موسعة لرفع الإشغالات وإغلاق المقاهي غير المرخصة، وليس كما تردد أن الإغلاق جاء لأسباب دينية أو سياسية." موضحا أن صاحب المقهى "قام بالتعدي على وحدة سكنية بالعقار وتحويلها إلى مقهى بدون ترخيص وفتح باب خلفي بالعقار الذي يعود تاريخه إلى القاهرة الخديوية." ونفى المحافظ أن يكون قرار الإغلاق قد جاء بسبب كون المقهى "للملحدين كما يشاع" وإنما لافتقاده إلى رخصة، وقد "صدر بشأنه قرار الغلق رقم 69 لسنة 2014" وعثرت الشرطة بحوزة صاحبة على "بعض المواد المخدرة، وفقا لما نقلت عنه وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية المصرية. وكانت الصحف ووسائل الإعلام المصرية قد تابعت قضية إغلاق المقهى، مع الحرص على وصفه بـ"مقهى الملحدين بحي عابدين" كما في صحيفة "الوفد" التي تحدثت إلى سكان قالوا بأن المقهى "مقصد لعدد كبير من الملحدين الذين ظهروا بكثرة في الشارع المصري بعد ثورة يناير، خصوصاً بعد ظهورهم في عدد كبير من شاشات الفضائيات." وكان جمال محيى، رئيس حي عابدين، قد قال في مداخلة هاتفية له مع الإعلامي جمال عنايت في فضائية "التحرير" إن سكان المنطقة تقدموا بعدة شكاوى ضد المقهى، واصفا رواده بأنهم "مجموعات كبيرة من عبدة الشيطان والملحدين" وأن المتجمعين حوله "قاموا برسم بعض الصور الشيطانية والصليب المعكوف رمز النازية والرقصات الشيطانية." أما مواقع التواصل الاجتماعي فقد حفلت بالانتقادات والسخرية لقرار الإغلاق، الذي يأتي بعد أيام على حملة نفذتها السلطات أيضا ضد المثليين جنسيا، وقام البعض بتداول صور تحمل تعليقات ساخرة لشخصيات من قريش تعود إلى أفلام عربية قديمة حول الأيام الأولى لظهور الدين الإسلامي، في إشارة إلى من كانوا في تلك الفترة يوصفون بـ"كفار قريش."
6
5
4
3
2
1
جرائم إخوانية
الكرامة برس - وكالات - اخترق بعض “الهاكرز” المصريين من أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي و جماعة الإخوان المسلمين ، الموقع الإلكتروني لحركة “تمرد”، حيث وضعوا صورة لمرسي و خطاب صوتي له. وقد وضع المخترقين رابط لصفحة تعريفية لهم على موقع “فيس بوك” باسم “أنونيموس رابعة”، كما وقعوا على الموقع الإلكتروني المخترق بأسماء ” Dr Afndena – hunte_eyes – gneral omega”. ونشر المخترقون رسالة إلي حركة “تمرد” قالوا فيها: “اولاً الوصول إلى موقعكم كان سهل في الغاية فلن تصعب علينا الحماية..ثانياً انت سبب اسقاط الثورة المصرية وسبب قتل المصرين في رابعة تسببتم في تفكيك وحدة الشعب.... والكل عارف ان حملة تمرد اصلاً كانت كلها مزورة وفي فيديوهات اثبات على ذالك انتم مدتوش مرسي المدة الشرعية ليه وهيا 4 سنين..الراجل مكملش سنة وقولتم في الانجازات ..طيب السيسي ماذا فعل الان..؟؟؟”. ومن المعروف، أن حملة “تمرد” قد أطلقت حملتها في عام 2012 ، حيث كان هدفها الرئيسي هو عزل محمد مرسي من منصبه و الدعوة لانتخابات رئاسية مبكرة. وتعد “تمرد” من أحد أبرز الحركات و القوى السياسية المصرية الداعية لثورة 30 يونيو التي اطاحت بمحمد مرسي من منصبه.
فيديو جرائم حماس
فيديو الكرامة
استطلاع
هل تعتقد أن هناك سعي جاد من حركة حماس للتصالح مع القيادي محمد دحلان ؟
نعم
لا
لا أعلم
ينتهي التصويت بتاريخ
29/12/2014