تطبيق الكرامة برس
عين الحدث
آخر الأخبار
مواضيع مميزة
الكرامة برس-إسطنبول –وكالات- كشفت صحيفة سوزجو التركية أن أحد المدعين العامين الذين أقالهم المجلس الأعلى للقضاة والمدعين العامين في إطار التحقيقات الجارية حول المحاولة الانقلابية الفاشلة توفّى في الثالث والعشرين من مايو الماضي
6
5
4
3
2
1
جرائم إخوانية
الكرامة برس - وكالات - دأب الإعلاميون العاملون على قنوات الإخوان التى تبث من تركيا، على مهاجمة الدولة والترويج لجماعة الإخوان الإرهابية والدعوة للفتنة ونشر الشائعات حول الأوضاع فى مصر، واستغلال أى فرصة للوقيعة بين الدولة المصرية وبين الدول الأخرى، وذلك بناء على التعليمات التى يتلقونها من المخابرات التركية، نظير مبالغ مالية كبيرة يتحصلون عليها منذ سقوط نظام الإخوان فى مصر إبان ثورة 30 من يونيو. وكشفت مصادر أن كلًا من معتز مطر ومحمد ناصر وأسامة جاويش وحمزة زوبع وهشام عبد الحميد ومحمد شومان وهشام عبد الله وسلامة عبد القوى وهيثم أبوخليل وسامى كمال الدين، على اتصال دائم بالمخابرات التركية، ويتلقون تعليمات واضحة من الضباط الأتراك بائعين أنفسهم بأبخس الأثمان للتحريض ضد الدولة والجيش المصرى باستمرار، وشرطته ويتاجرون بدماء أبناء وطنهم. وأوضحت المصادر لـ «اليوم السابع» أن الموضوعات والقضايا التى يتناولها أى إعلامى تعرض على الأجهزة التركية أولًا قبل عرضها على شاشات القنوات الإخوانية، وخاصة قناة الشرق التى أسسها باسم خفاجى، رجل الأعمال المؤيد لجماعة الإخوان، واشتراها بعد ذلك أيمن نور رئيس حزب الغد السابق والموالى للجماعة. ولفتت المصادر إلى أن عددًا كبيرًا من التسريبات المفبركة التى تذاع على هذه القنوات تأتى من خلال أجهزة الأمن فى تركيا، لافتة فى ذات الوقت إلى أن كلًا من معتز مطر ومحمد ناصر التقيا سالم بن مبارك آل شافى، سفير دولة قطر لدى تركيا، وحسن منصور راشد الخاطر سكرتير أول السفارة القطرية لأكثر من مرة خلال الفترة الماضية. وذكرت المصادر أن إعلاميى الإخوان تقاضوا ملايين الدولارات من المخابرات التركية منذ سقوط نظام الإخوان، حيث تعاقد معتز مطر براتب شهرى يصل إلى 120 ألف دولار لتقديم برنامج «مع معتز»، وتم خفض راتبه بعد تعثر القناة وبيعها لأيمن نور بنسبة 25% ليحصل على 90 ألف دولار شهريا فقط، فيما يتلقى المعدون الشباب بالبرنامج رواتب قيمتها 8 آلاف دولار شهريا، واضطرت القناة الفضائية لتخفيض المرتبات الخاصة بمعدى البرنامج لتصل إلى 4 آلاف دولار شهريا فقط. وقالت المصادر، إن الإعلامى محمد ناصر بدأ تعاقده بقناة الشرق براتب شهرى يصل إلى 85 ألف دولار، ثم تم تخفيضه إلى 60 ألف دولار شهريا، وذلك عقب بيع القناة لأيمن نور، فيما يتقاضى الفنان هشام عبد الله راتبا يصل إلى 45 ألف دولار شهريا، نظير ظهوره على قناة الوطن الإخوانية، بينما يحصل الإعلامى الإخوانى أسامة جاويش على 35 ألف دولار شهريا، نظير ظهوره على قناة الحوار الموالية لجماعة الإخوان، ويحصل القيادى الإخوانى حمزة زوبع على راتب يصل إلى 70 ألف دولار شهريا نظير برنامجه الذى كان يقدمه على قناة مكملين، قبل أن يتوقف بث القناة. ويتحصل الفنان محمد شومان على راتب شهرى قيمته 25 ألف دولار نظير برنامجه «شومان شو» على قناة الشرق، كما يعمل بقناة الشرق عدد آخر من الإعلاميين مثل سامى كمال الدين وسلامة عبد القوى وهيثم أبو خليل ويتقاضون ألف دولار شهريا. ومن جانبه أكد هشام النجار، الباحث فى شؤون حركات التيار الإسلامى، أن جميع أعضاء التيارات الإسلامية الموالية لجماعة الإخوان والهاربين خارج البلاد فى عهدة الأجهزة الأمنية والاستخبارات التركية، وأى شخصية مصرية تمارس نشاطا ضد الدولة المصرية خارج البلاد سواء موجودة فى تركيا أو قطر أو بريطانيا أو أمريكا تخضع لأجهزة استخبارات هذه الدول التى توظفهم لمصالحها من أجل الضغط على الدولة المصرية. وقال أحمد بان الباحث فى حركات التيار الإسلامى: «أعتقد أن أى رعايا على أرض دولة أجنبية يعتبرون حقل خصب للاختيار منهم عملاء لهذه الدولة، ولكن هذا الأمر يعود إلى شعور هؤلاء المواطنين ببلدان القادمين منها».
فيديو جرائم حماس
فيديو الكرامة
استطلاع
مع قرب إجراء الانتخابات البلدية هل ستنجح حركة فتح في كسب أصوات المواطنين
نعم
لا
لا أعلم
ينتهي التصويت بتاريخ
11/08/2016